السبت، سبتمبر 22، 2007

فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ

لما تُعاني من البدانة والسمنة – بدنيا ونفسيا - وتروح لدكتور تخسيس ويقولك إنك مش محتاج دكتور وتقدر تخس لوحدك ...
يبقى هو بيقولك بشكل غير مباشر : روح لأقرب عطار وخد منه أي وصفة للتخسيس !!!

لما تحتاج مساعدة أهل العلم في مسألة دينية أو عقائدية أو نفسية ويرفضوا الوقوف جنبك بحجة إنك تقدر تواجه المشكلة دي لوحدك ومانتش محتاج مساعدة ولازم تلجأ لربنا وبس ...
يبقى هما بيقولولك بشكل غير مباشر : روح للدجالين وأهل البدع وأهل الجهل علشان يساعدوك !!!

لما تُعاني من مشكلة ما وتروح لمختص علشان يساعدك في حلها وتلاقيه بيسفه من المشكلة أو بيقلل من شأنها أو رافض يعترف بوجودها ورافض مساعدتك في حلها ...
يبقى هو بيقولك بشكل غير مُباشر : روح امشي في السكة الغلط لإن الصح مش هينفعك !!!


أخوتي الكِرم
توجيه النصيحة فقط دون مد يد المساعدة لا يُجدي في أحيان كثيرة جدا
تأكدوا أن من يطلب المساعدة من الناس قد استنفذ كل ما يستطيع هو على فعله وإلا ما اضطر إلى طلب المساعدة
وتذكروا حديث رسول الله (صلى الله عليه وسلم) : أحب الناس إلى الله أنفعهم ، وأحب الأعمال إلى الله عز وجل سرور تدخله على مسلم ، أو تكشف عنه كربة ، أو تقضي عنه دينا ، أو تطرد عنه جوعا ، ولأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إلي من أن أعتكف في المسجد شهرا ، ومن كف غضبه ، ستر الله عورته ، ومن كظم غيظا ، ولو شاء أن يمضيه أمضاه ، ملأ الله قلبه رضى يوم القيامة ، ومن مشى مع أخيه المسلم في حاجته حتى يثبتها له ، أثبت الله تعالى قدمه يوم تزل الأقدام ، وإن سوء الخلق ليفسد العمل ، كما يفسد الخل العسل ... حسّنه الألباني .

هناك 7 تعليقات:

الطائر الحزين يقول...

وكان الله فى عون العبد ما كان العبد فى عون اخية

التكافل يحل مشاكل كثير مادية ومعنوية

مشكلة كبيرة جدا ان الانسان لا يجد من يلجأ اليه ليشكو حتى الية ويطلب منه النصيحة

الله المستعان

طـعـمـة يقول...

جزاك الله كل خير يا أخي الكريم

أصحاب النصيحة كتير جدا
لكن للأسف غالبا - إلا من رحم ربي - بيكتفوا بالنصيحة وبس
بالرغم من إن بإديهم يعملوا أكتر من كده ويدوا أكتر من مجرد كلام

الله المستعان

اسكندراني اوي يقول...

كان الله في عون العبد مادام العبد في عون اخيه

العون دا
قد يكون معنوي او مادي
انما نسيب الناس تغرق وفي ادينا الحل
طبعا غلط

طـعـمـة يقول...

نسأل الله العفو والعافية أخي الكريم

حُسن النية وتقديم النصيحة الصحيحة قد يكون غير كافي في كثير من الأحيان
خاصة في المسائل التي يحكمها عامل الزمن

والله المستعان

يا مراكبي يقول...

هي دي الموضة دلوقت .. ماتلاقيش حد مستعد يساعد حد أبدا لوجه الله

آخر الزمان بقى

ربنا يعافينا ويجعلنا في عون الناس دايما

albardeya يقول...

الأفضل أن اطلب المساعدة ممن أثق فى أن لديه القدرة على المساعدة .

والافضل من ذلك علاج النفس قبل أى شئ سيضع أرضية قوية تحل عليها كل الامور .

طـعـمـة يقول...

أنا لم أقلل أبدا من إسداء النصيحة
ولكن عندما يفعل المرء ما عليه ويصل إلى طريق مسدود
فإنه يبدأ في البحث عمن يمد له يد المساعدة
وقبل كل هذا فإنه يتوكل على الله
والله أمرنا بالأخذ بالأسباب
وأحد الأسباب المتاحة لنا هو طلب المساعدة من البشر