الاثنين، يناير 08، 2007

حتى لا تغيب الفجر

هناك 3 تعليقات:

Mohamed A. Ghaffar يقول...

معدش عندى ثقه انى اساعد حد معرفوش ، انت هتخلينى اكتب الموضوع اللى كنت متردد أكتبه

أبو أمل يقول...

انا كنت محتاج لقناة زى الفجر
بس حسيت
انهم بيشحتوا على حب الناس
يمكن
ان غلطان
يمكن هما صح
مش عارف
ع العموم
انا بحيل مع اللى ما بعرفهمش

te3mah يقول...

يا جماعة رسالة بـ 50 قرش من الموبايل مش هتخلينا نفتقر
وثوابها بإذن الله مكتوبلنا أكيد
حتى لو كان إللي قدامنا بينصب علينا
المهم نيتنا إحنا

وجزاكم الله كل خير