الأربعاء، مايو 30، 2007

حقوق وواجبات

سين وصاد أخ وأخت ... توأم هما ...
اتولدوا في نفس البيت من نفس الأم ونفس الأب ...
وكالعادة لازم تمر الأيام والسنين ... سنة الحياة ...
لكن العجيب إن بالرغم من إن هما الاتنين أخ وأخت توأمين ...
إلا إن سين كان بيتقالوا كلام غير صاد !!!
والأعجب كمان إن أمهم هي إللي كانت بتقول الكلام ده :
- لازم تعرف يا سين حقوقك كراجل .
- وانتي يا صاد لازم تعرفي واجباتك .
- أنت يا سين هتكبر وتتجوز ... والزوج ليه حقوق كتيييييرة قوي ... اسمعها مني واحفظها .
- وانتي يا صاد هتبقي ست العرايس ونزفك لبيت جوزك ... لكن لازم تحفظي واجباتك كويس قوي .
- أنت يا سين هتبقى راجل البيت ليك الأمر والنهي ، هتبقى الملك على مملكتك ، وزوجتك وأولادك هيدينوا ليك بالولاء والطاعة ، الكلمة تقولها ما تتردش ، وإذا مراتك رديت أدبها ولو بالضرب ، ده حقك ربنا ادهولك ، وإللي ترد عليك تبقى قليلة التربية وعاوزة تتربى من جديد .
- وانتي يا صاد هتبقي ست البيت ، تسمعي وتقولي طيب وحاضر وأمرك ، ومافيش عصيان لأوامر جوزك ولا حتى تشتكي منه إن شا الله حتى يضربك قدام الناس ، تشتغلي خدامة تحت رجليه وتحمدي ربنا إنه صاينك .

ويبص سين وصاد لبعض ... ويفكروا في كلام أمهم ... وتسأل صاد البريئة :
- طب افرضي يا أمي أمرني بحاجة تغضب ربنا ... أطيعه برضه ؟
- يا بنتي الواحدة مننا مالهاش غير بيتها وجوزها .
- يعني أطيعه وأغضب ربي ؟
- ربنا خلقك بنت علشان تقومي بالواجبات دي من غير ما تسألي ولا تعترضي ، ولا عاوزة ربنا يغضب عليكي ؟
وسكتت المسكينة من خوفها من غضب ربها عليها .

لكن سين كان حيران ... بيبص لأخته وجواه ميت سؤال ... وقرر يسأل أمه السؤال :
- يا أمي ... هو إللي أنا هاعمله مع مراتي لما أكبر هيجي واحد يعمله مع أختي صاد ؟
- أيوة يا سين يا ابني ... دي سنة الحياة ... انت راجل وهي بنت .
سكت سين ... وبص لأخته ... وقام حضنها وهو بيقول لأمه :
- أنا آسف يا أمي ... بس أنا ماقبلش إن حد يعامل أختي المعاملة دي .

ولسه بيوتنا مليانة بأولاد وبنات يشبهوا سين وصاد
الإبن بيحفظوه حقوقه ...
والبنت بيحفطوها واجباتها ...
ولا سين عرف حاجة عن واجباته ...
ولا صاد خدت فكرة عن حقوقها ...

ونرجع نسأل بيوتنا مات فيها الحب ليه ؟!!!
ونسبة الطلاق ارتفعت ليه ؟!!!
عارفين ليه ؟
لإن إللي ليه حق نسي إن عليه واجب ... وإللي عليه واجب نسي إن ليه حق .

إيمان الحسيني

هناك 17 تعليقًا:

عدى النهار يقول...

مش عارف قد إيه ده بيحصل حالياً لكنه مصيبة مؤكدة... وبإسم الدين

eldoctor يقول...

للاسف اننا نسقط ثقافتنا و تقاليد المجتمع على الدين ..
اساس الدين هو العدل .. كل واحد عليه واجبات و له حقوق .. والا تبقى ....

REEMOO يقول...

لأسف فعلا ان مجتمعنا مازال يعج بكثير من أمثال والده سين وصاد
ومازال يزرع تلك الافكار اللى تغرس فى العقول منذ الصغر ان لسين حقوق فقط دون واجبات وان صاد ماهى الا واجبات يجب تنفيذها دون حقوق
وبعد ذلك الغرس الغير صحيح وبعد سنين من التربيه الخاطئه والمعتقدات الغير سلميه وبعد أن يحدث الانفصال
نعود لنلوم على سين وصاد ذلك الانفصال وكانهم هم المسؤولين عن تلك المعتقدات الخاطئه التى زرعت فى عقولهم
وكأن انفصالهم لم يكن نتيجه لتلك المعتقدات
البوست ممتاز
تحياتى واحترامى

Mohamed A. Ghaffar يقول...

وفى النهايه نعيا بالمجتمع المشوه

يا مراكبي يقول...

بوست رائع .. أحييكي على طرح الفكرة الجميلة دي

زي أنا ما أرضاش إن حد يمس إخواتي البنات بسوء حتى لو من أزواجهم .. لازم برضه أفكر كده في تعاملاتي مع زوجتي من نفس المنطلق

ياعزيزتي .. اللي كتبتيه ده هو الشيزوفرينيا الشرقية الأصيلة اللي بتعتبر مرض متوطن أو مستوطن لبلادنا وعقولنا وقلوبنا

عصفور المدينة يقول...

الإنصاف عليه قامت السموات والأرض
ولكن بالضوابط الشرعية
مش صاد لها حقوق زي سين وبعدين نفسرها بمزاجنا بل بنصوص الشرع

جزاك الله خيرا

إنـســانـة يقول...

تسلم إيديك بجددد

اهوه اعدتى لينا الامل بدل ماحنا طالع عنينا فى مدونة الاستاذ ما علينا
هههههههههههههههههه

فلتحيا النساااء ههههههههههه

لا بجد بوست رائع زى باقى بوستاتك الرائعة

ومبروك على الشكل الجديد للمدونة

حلو اوى ما شاء الله

سلام عليكم

Ahmed AL-Hussany يقول...

بوست رائع
لكن مش كل البيوت الحال فيها زي سين وصاد
في لسه بيوت الكل عارف فيها الحقوق والواجبات
بس احنا اللي نظرنا بقى ضعيف شوية
من كتر البلاوي اللي بنشوفها
تحياتي

طـعـمـة يقول...

جزاكم الله جميعا خير الجزاء
وأسأل الله أن يُرينا الحق حقا ويرزقنا اتباعه
وأن يُرينا الباطل باطلا ويرزقنا اجتنابه
اللهم آمين


وأنا عن نفسي طول عمري عندي قناعة تامة بإن فعلا هناك مساواة بين الرجل والمرأة
لكن مش بالطريقة إللي بينادي بيها العباد
بالطريقة إللي فطرنا عليها رب العباد
بحيث إن كل من آدم وحواء يفضلوا محتاجين لبعض طول العمر فتعمر الدنيا بيهم وبأبنائهم

Sharm يقول...

الحياة شراكة بين اثنين و ليست ملكية احد للاخر

لحظة يقول...

بس لو حد يسمع
وبعد ما يسمع يتعلم
وبعد ما يتعلم يفهم
وبعد ما يفهم ينفذ

الصارم الحاسم يقول...

عندك الف حق

ma_3alina يقول...

أنا قاعد استنى يمكن حد يعترض .. ومفيش فايدة شايف ما شاء الله الكل موافق ومؤيد .. وبصراحة خايف ابقى لوحدي اللي مخالف ..

بس كويس كده الواحد يعلق ويطلع الكلمتين اللي عنده .. بعد ما حضرتك نزلتي بوست جديد .. يمكن مفيش حد ياخد باله

طبعاً لازم اعترض ع الكلام ده .. ومش كده

بيوتنا مفيهاش سين وصاد .. بيوتنا فيها سين وسين بس

لو دي فعلا التربية في بيوتنا سين وصاد .. كانت الأمور ح تمشي وكان الناس حتبقى مرتاحة لأنها اتربت على كده واتعودت على كده .. سين له حقوق بياخدها وراضي بكده و صاد عليها واجبات بتؤديها وراضية لأنها اتربت على كده .. حتى لو كان دا غلط ومخالف للشرع .. بس الأمور حتمشي والزواج حينشأ وحيستمر

وساعتها يبقى السؤال .. لو دا الحال .. ليه بقى ارتفاع الطلاق والإعراض عن الزواج وارتفاع متطلبات الشباب والبنات في شريك الحياة .. ؟؟؟؟

أظن وهذا رأيي .. إن دا لأن التربية اللي في بيوتنا إن سين ليه حقوق وصاد ليها حقوق برضه .. ومفيش حد بيتكلم ع الواجبات .. وفي اتفاقات ما قبل الزواج بيبان اثر التربية دي والأهل لكلا الطرفين بيركز على إن لابنه أو بنته كل الحقوق والطرف الآخر ملزم بكل الواجبات

سين وصاد بيتربوا بحيث يطلع الاتنين عايزين ياخدوا بس مش بيدوا .. فتكون النتيجة إنهم ما يقدروش يعيشوا مع بعض وتكون النتيجة إن الراجل عايز زوجة خيالية توفر له كل حقوقه وما تسألوش عن واجباته .. والست عايزة زوج خيالي يوفر لها كل حقوقها وما يطلبش منها حاجة

الحياة بتقول إن الولاد والبنات سين .. لكن مفيش صاد خالص

واعتذر كتير بسبب الإطالة

طـعـمـة يقول...

تعليقك سليم وفي محله يا ما علينا
بس اسمحلي أنا شوفت نماذج كتيرة قدامي لصاد
وأبسط كلمة بتتقال :
يابنتي عيشي وبلاش تخربي على نفسك !!!

الكلمة دي ممكن تكون اتقالت لواحدة جوزها بيضربها لمجرد إن الملح طلع زيادة في الفطار في أول يوم رمضان
ممكن تكون بتتقال لواحدة جوزها بيتعامل معاها على إنها خدامة وبس
صدقني والله الأمثلة كتيرة جدا
وواقعية جدا
وأنا شوفت منها بنفسي

الله المستعان

باب البحر يقول...

مع احترامي . هأقول رأيي بصراحة.

الموضوع من أوله غلط.

كلمة (حق) ما ظهرتش إلا مع الإستعمار و الإحتلال .. بقى فيه حق للمرأة و حق للرجل و حق للوطن .. و كله باسم الحرية و الحق في الحرية ، كلمة (حقي) غلط.

نرجع للأسرة . الحياة تعاون بين الراجل و الست عمرها ما كانت حقوق متبادلة .. بس فيه واجبات مفروضة و المفروض ان ماحدش يقصر فيها.

و ضامن تأدية الواجبات دي هوه الدين . أوامر الله و رسوله .. و لما البنت تخالف و تقبل براجل (و السلام) من غير ما تسأل عنه و أهلها يعرفوا أخلاقه و دينه .. يبقى العيب منها هيا.

أما لو عملت اللي عليها و تبين أنه يخدعها مثلا أو اتغير .. فربنا هو اللي هيعوضها و يديها اللي تستحقه ، لانها عملت اللي عليها و توكلت و يمكن يكون اختبار ليها.

عمرنا ما سمعنا كلمة حقوقي ايه . دايما نسمع عن الصحابة بيعملوا الخير و يستنوا الأجر من ربنا بس.

صحيح الدين قال كتير عن حق المسلم و حق الجار . لكننا لو بصينا ليها في حقيقتها . هنلاقي ان عدم فعلها هو تفريط في ثواب و ليس هناك عقوبة رادعة ، فالحقوق هنا في الآخر . مش حقوق.بل حث على باب للخير.

يمكن حضرتك وصلتي للنتيجة دي -نوعا ما- من غير ما تحسي في ردك لما قلتي (بحيث إن كل من آدم وحواء يفضلوا محتاجين لبعض طول العمر فتعمر الدنيا بيهم وبأبنائهم) .. و إن كنت لا أوافق على كلمة مساواة و أحب استبدالها بالمشاركة.

كلمة (حقي) هتضيّع مننا كتير قوي يا أخوة . هتخلينا نقسـّم الدين و نختار منه ، هتخلينا نتعصب و ننسى اننا أخوة ، هتخلينا نبعد عن ديننا كتيييير.

و اللي يهتم فينا بواجباته و يعملها كلها بضمير . هيلاقي (اللي بيتقال عليه حقوق) موجود تحت رجليه.

ده رأيي .شكرا ليكم . و أسأل الله أن يعينني على ترك هذه الكلمة أنا أيضا.

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

ibn_abdel_aziz يقول...

الحوار ده جميل يا طعمة
سبحان الله
هو فعلا كدة

ازاي اللي مرضاهوش لأختي
ارضاه لمراتي
واللي مرضاهوش لأمي
ارضاه لجارتي
بس المشكلة مش كدة وبس
اللي مرضاهوش لاخويا
ارضاه للغريب

واللي مرضاهوش للمصري
ارضاه للسوداني

وهلم جره

بصراحة يا طعمة
انا بتجنب المتدينيين الان
اول ميفتح بقه ويقول قال الله
اخاف ليطلع جاهل
يا يطلع سطحي
يا يطلع منافق
يا يطلع بيسترزق

ظلم المرأة ده انا شفته ف بيتي انا شخصيا
ومرضيتشي بيه من الاول
ومرضاهوش لاي بنت

القصة اللي سردتيها حقيقية ؟
واللا تخيلية؟

لو كانت حقيقية ابقي عرفيني علي الولد ده الله يكرمك
اصل مش لاقي منه كثير

جزاكم الله خيرا

طـعـمـة يقول...

منور المدونة يا ابن عبد العزيز

والحمد لله أنا ماعاصرتش القصة دي
لكن شايفاها متواجدة حوالينا وبكثرة
وليها أكثر من وجه وأكثر من اسم

الله المستعان